منتديات ميجا اب
منتديات الاسكندر تاتو ترحب بكم

يشرفنا ان تكون معنا فى اسرة المنتدى

فإذا لم تكن مسجل لدينا فقوم التسجيل

وإذا كنت مسجل لدينا فقوم بالدخول

اخيكم | الإسكندر تاتو



 
الرئيسيةمركز رفع الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  كيف تؤثر في الناس وتصبح شخصية محبوبة ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فارس الرومانسيه
نائب المدير
نائب المدير


عدد المساهمات : 66
ذكر
الموقع : ninja_2010n@yahoo.com

مُساهمةموضوع: كيف تؤثر في الناس وتصبح شخصية محبوبة ؟   الخميس فبراير 24, 2011 5:35 am

كيف تؤثر في الناس وتصبح شخصية محبوبة ؟

كيف تتعامل مع الآخرين بلباقة كي تفوز بحبهم وثقتهم وتستطيع أن تقنعهم بآرائك، وتؤثر فيهم…؟
اندرو كارينجي يدفع مليون دولار سنويا لتشارلز شواب (3000دولار يوميا)
لماذا؟
هل لأن شواب كان عبقريا؟ لا
هل لأنه كان يعرف عن تصنيع الحديد اكثر مما يعرفه غيره؟ لا...هناك بين العاملين من يعرف اكثر منه
ما هو السبب؟؟؟
إن السبب يكمن في قدرته على التعامل مع الناس
يقول.. إنني اعتبر قدرتي على إثارة حماسة موظفي هي اعظم خصائصي
إنني لا انتقد أحداً أبدا
أعطي الناس حافزا للعمل
اكره تصيد الأخطاء
صادق في استحساني
كريم في مدحي
عندما توفي كارينجي
كتب عل قبره:هنا يرقد شخص عرف كيف يجمع حوله رجالا كانوا اذكى منه

الإنسان اجتماعي بطبعه يحب تكوين العلاقات وبناء الصداقات ،والفطرة السليمة تمج الانعزال التام وتستهجن الانطواء وترفض الانقطاع عن الآخرين

والملاحظ أن الفرد مهما كان انطوائيا فانه يسعى لتكوين علاقات مع الآخرين وان كانت محدودة ويصعب بل ربما يستحيل عليه الانكفاء على الذات والاستغناء عن الآخرين.

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

""""""فن التعامل .. مفتاح قلوب الناس !""""""""""

التعامل مع الناس فن من أهم الفنون نظراً لاختلاف طباعهم

فليس من السهل أبداً أن نحوز على احترام وتقدير الآخرين وفي المقابل من السهل جداً أن نخسر كل ذلك .. وكما يقال الهدم دائماً أسهل من البناء ..

فإن استطعت توفير بناء جيد من حسن التعامل فإن هذا سيسعدك أنت في المقام الأول لأنك ستشعر بحب الناس لك وحرصهم على مخالطتك ، ويسعد من تخالط ويشعرهم بمتعة التعامل معك .
التعامل مع الناس فن من الواجب تعلمه ..ومهارة من المفيد اكتسابها ..وأسلوب حياه يلزم إجادته..
اعمق الدوافع البشرية هي الرغبة في ان تكون مهما
من الأشياء التي بريدها معظم الناس:
الصحة ..المال ..رفاهية الأبناء ..الشعور بالأهمية..النجاح ..السعادة…………..

أثبتت الدراسات العلمية
انك لو تعلمت كيفية التعامل مع الآخرين فانك تكون قد قطعت 85% من طريق النجاح
و 99% من طريق السعادة الشخصية
15% من النجاح يرجع إلى التدريب التكنولوجي والى العقول والمهارة في الأداء الوظيفي
و 85% من النجاح يعود إلى عوامل الشخصية ذاتها والى المقدرة على التعامل مع الناس بنجاح.
هناك شخصان من كل ثلاثة فقدوا وظائفهم بسبب فشلهم في التعامل مع الناس بنجاح
ومن أجل أن تنجح في التعامل مع الناس ..ابدأ بنفسك ..نفسك أولا ..إذا نجحت في تعاملك مع نفسك كنت قادرا أن تنجح في علاقتك مع الآخرين ..لأن فاقد الشيء لا يعطيه .
يقول أحدهم :
عندما كنت صغيراً وحراً ولم تكن هناك حدود لخيالي, حلمت بتغير العالم, وعندما كبرت, وأصبحت أكثر وعياً ونضجاً اكتشفت أن العالم لن يتغير لذلك اختزلت أمنيتي وقررت أن أغير وطني فقط ولكن ذلك بدا صعبا للغاية
وعندما وصلت إلى مرحله اكتمال النضج قررت أن أغير عائلتي فقط ولم استطع أيضا تحقيق ذلك أيضاً.
و الآن وأنا في آخر العمر أدركت فجأة انه: لو أنني قد غيرت من نفسي أولا, لكان بإمكاني أن أغير عائلتي. وبفضل تشجيعهم كنت سأقدر على تحسين وطني ومن يعلم؟ ربما استطعت أن أغير العالم بأسره.

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

""""""">>الأساليب الأساسية للتعامل مع الآخرين<<"""""""""""

إذا أردت جمع العسل فلا تهدم خلية النحل (لا تنتقد أو تتهم أو تشك)

السر العظيم للتعامل مع الناس (أعط تقديرا أمينا وصادقا)

من يستطيع فعل هذا فان العالم كله يسانده (قم بإثارة رغبه عارمة لدى الآخرين)

المرء يخاف من النقد بنفس مقدار تعطشه للمدح

النقد أمر لا طائل من ورائه, حيث انه يضع الشخص في موقف المدافع ويجعله عاده يبحث له عن مبرر

النقد يجرح الكبرياء ويثير الاستياء

لا تنتقد أحدا حتى لا ينتقدك

ولا بد أن نبسط الحديث في مسألة النقد ..كتب أحدهم وقال : تآلف مع النقد …!!

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

!!!!!!كيف يمكن أن نتآلف مع النقد ….؟؟!!!!!!!

كثيرا منا من يكره النقد، ويشعر بثقله على النفس عند سماعه .. ويكون جاهزاً للدفاع عن نفسه عندما يواجه النقد ، وكأنه يواجه هجوماً على شخصه أو ذاته، وعليه أن يستعد بأفضل الأساليب والأفكار ليدافع عن منطقة أو أسلوبه .

وأيضا.. الكثير منا يتحاش نقد الآخرين ، خشية تحسسهم من تقبل النقد أو إيذاء مشاعرهم .

إذاً الكثير منا يدرك بأن النقد ، شيء سلبي ، نخشاه نحن ويخشاه الآخرين .

ولكن نعود لنفكر ، إذاً كيف السبيل إلى التطوير ومعرفة عيوبنا وتعديلها ؟؟ هل نستطيع أن نرى عيبونا بأنفسنا كما يراها الآخرون فينا !!

وإذا عكسنا السؤال .. هل الصورة التي نراها في الآخرين ، هي نفس الصورة التي يروها في أنفسهم ؟ !!

لابد من الاختلاف ، وإلا إذا عرفنا كل عيوبنا والطريقة لتعديلها لكنا تخلصنا من هذه العيوب حين وجودها ، أو أنها لأصبحت عيوبا قليلة جدا .

إذاً ، نحتاج إلى النقد ولكن ليس بالأسلوب الذي ننظر إليه ، نحتاج إلى أن نكون إيجابيين في تقبل النقد .

فإذا كنا نقيًم نقد الآخرين لنا بشكل سلبي ، سنصاب بالإحباط ، وكلما كانت لدينا نظرة سلبية للنقد فهذا سيزيد من احتمال أن يكون رد فعلنا سلبيا تجاه أي نقد يوجه لنا ، بذلك سنخسر فرصة معرفة تقييم الغير لأدائنا ، وأيضا سيخسر الآخرون فرصة تقييمنا لأدائهم .

إذا فلنسعى إلى التآلف مع النقد ونتقبله، وسأعطيكم طريقتين لتعلم تقبل النقد ..


*أولاً :

اكتب هاتين الجملتين على بطاقة بحيث تشاهدها دائما ، وستلاحظ الفرق بعد مدة:

"النقد عبارة عن معلومات يمكن أن تساعدني على النمو"

"النقد عبارة عن تعلم المهارات والمعارف الأساسية"

*ثانياً :

اجتهد في طلب النقد من الآخرين. لا تطلب النقد من الآخرين بشكل مباشر ، لأن أغلب الأحيان يفكر الآخرون بالأشياء السلبية عند النقد .. لذلك من الأفضل في البداية أن تطلب منهم بعض المقترحات حول كيفية تطوير ذاتك أو تطوير عملك أو تحقيق المزيد من الفاعلية . واحرص على الإنصات لهم والتفكر في نقدهم ، بعد ذلك اشكرهم على ذلك .

بذلك ستتغير نظرتك عن النقد ، إلى نظرة إيجابية ، وأيضا سيتأثر الآخرون ، وسيفكرون بالنقد الإيجابي وكيفية مساعدة الآخرين ليتطورا بدلا من النقد السلبي .

إذا أردت أن تنتقد أحدا دون أن تزعجه :
اجعل منهجك دوما هو التعامل مع الحروف – إذا أردت نقد كاتب - وليس مع كاتب الحروف

بمعنى أن يكون نقدك موجها للمادة المكتوبة وليس لذات الكاتب شخصيا

لكي تغير الناس دون إثارة غيظهم أو كراهيتهم طبق القاعدة:

(( ألفت انتباه الناس بصورة غير مباشرة إلى أخطائهم ))

فالمقصود محاولة لفت النظر إلى الأخطاء بشكل غير مباشر
يستحسن قبل أن توجد النقد لأي شخص أن تبدأ بالثناء على أي أمر جيد يتحلى به ..
فإن إسباغك عليه الذكر الحسن سيسهل تجاوبه معك عن طيب خاطر
لا تحاول تضخيم الخطأ الذي وقع فيه بل حاول تحجيمه حتى يقتنع بأنه سهل التصحيح
قم بتقديم اقتراحات بشكل مهذب دون إصدار أوامر صريحة ..كأن تقدم فكرتك على شكل أسئلة ..لأنه ليس كل أحد يحب أن يتلقى الأوامر
عدم إهانة الشخص الآخر وأنت تنتقده أو تنصحه ،
ودعه يحتفظ بماء وجهه لكيلا تأخذه العزة بالإثم فيكابر ويصر على خطأه

""""كن لبقا في تعاملك مع الآخرين :""""

اللباقة هي مجموعة من القواعد في التعامل مع الآخرين متعارف عليها تدل على السلوك الحضاري والذوقي الراقي، وتعتمد على حسن التصرف ومراعاة شعور وإحساس الآخرين، والتفهم الواعي للموقف، وتقديره تقديراً صحيحاً.

وتساعد اللباقة أيضاً على تنمية قدرات الإنسان على مخاطبة الآخرين بثقة واقتناع تام للوصول إلى الهدف النهائي المرجو وهو الفوز بحب الآخرين وثقتهم.

هناك خطوات كبيرة لابد من اتباعها لتصل إلى حلم الشخصية المحبوبة وأهمها:

أن لا تعتمد على حفظ الكلام، أو الاستعانة بورقة مكتوبة وليكن هدفك حفر الكلمات في عقول المستمعين، وفي مشاعرهم، وعواطفهم وكم من أشخاص حفظوا ما كانوا يرغبون في التكلم به عن ظهر قلب.. ولما حان وقت الكلام طارت الكلمات، وانمحت تماماً من الذاكرة وكانت النتيجة تجمد اللسان، والاستعانة بالذاكرة كبديل منقذ.

وعليك أن تراعي عدم الدخول في المناقشات إلا إذا كانت هناك إضافة إيجابية تريد توضيحها، ولا يستحسن الكلام لمجرد إثبات التواجد واستعراض العضلات الثقافية دون مضمون يثري المناقشة لأن ذلك يعني الشعور والإحساس بالنقص وزيادة الأنا...

ولو تساءلت عن كلمة السر التي تفتح قلوب الآخرين: "نعم" !! تلك هي كلمة السر التي تفتح قلوب الآخرين.. وكانت السبب الرئيسي لنجاح سقراط كمتكلم لبق منذ أكثر من أربعة وعشرين قرناً من الزمان كان يطرح الأسئلة التي يثق أن الطرف الآخر الذي يتكلم معه سيجيب عنها بكلمة "نعم" واستمر هكذا على هذا المنوال في كلامه حتى كثرت كلمة "نعم" ثم بدأ في طرح ما كان يريده ويعتقد أنه كان سيلقي معارضة شديدة لو بدأ بالسؤال عنها أولاً.. فحصل أيضاً على الإجابة بكلمة "نعم" التي يريدها، ويؤكد سقراط على هذه الحقيقة بقوله: "إذا أردت أن تجعل الناس صفوفاً وراء أسلوبك في التفكير.. فاحرص على أن يقول لك هؤلاء نعم.. نعم.. نعم كلما طرحت عليه أفكارك".

الزم الابتسامة المشرقة.
عليك بكلمة الثناء الصادقة، مع ذكر المحاسن.
حاول أن تشعر الآخرين بأهميتهم، بأن تكون متواجداً معهم عالماً بأخبارهم وأحوالهم.
ابتعد عن الجدل، فالجدال طريق لعناد الطرف الآخر.
لا تقف في طابور أصحاب النصائح.
لا تنتقِد كي لا تنتقَد.
تعامل مع الآخرين كما ترغب أن يعاملوك.
إذا شئت أن تتصدر الناس فاجعل نفسك خلفهم.
التمس لغيرك الأعذار.
تذكر أن اسم الشخص هو بالنسبة له اجمل واهم صوت يحب أن يسمعه بأية لغة
كن مستمعا جيدا وشجع الآخرين على أن يتحدثوا عن أنفسهم
تحدث في إطار اهتمامات الشخص الآخر
اجعل الشخص الآخر يشعر انه مهم, وافعل هذا بصدق

لكي تحفز الناس إلى النجاح ... امتدح اقل إجادة تراها وكن مخلصاً في تقديرك مسرفاً في مديحك وبث الأمل في نفوسهم بلفت أنظارهم إلى مواهبهم المكبوتة

- اجعل الغلطة التي تريد إصلاحها تبدو ميسورة التصحيح واجعل العمل الذي تريده ان ينجز يبدو سهلا هيناً

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

"""""كيف تدفع الآخرين إلى تأييد رأيك؟"""""""

الطريقة الوحيدة للاستفادة من أية مجادله, هي أن تتجنبها.
اظهر احترامك لوجهات نظر الآخرين, ولا تقل لغيرك انك مخطئ.
اعترف بخطئك.
ابدأ بأسلوب لطيف.
اجعل الشخص الآخر يقول :نعم.. نعم في الحال.
اترك الآخرين يقومون بمعظم الحديث.
دع الشخص الآخر يشعر بان الفكرة فكرته.
حاول مخلصا أن تنظر للأمور من وجهة نظر الآخرين.
تعاطف مع أفكار الآخرين ورغباتهم.
خاطب الدوافع النبيلة لدى الآخرين.
اعرض أفكارك بشكل مثير.

كتب شخص قائلاً:
كنت دائما ما أذهب لاصطياد السمك في الصيف وكنت شخصيا شغوفا بالفراولة والقشدة, ولكنني وجدت أن الأسماك تفضل الدود لسبب لا اعرفه, ولذلك عندما ذهبت للصيد لم أفكر فيما أريده, ولكن فكرت فيما يريده السمك......
فلماذا لا نستخدم هذا الأمر عند التعامل مع الناس


مع تحيات/فارس الرومانسيه:الجنتل ميدو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امير رووما
عضو سوبر مرشح للاشراف
عضو سوبر مرشح  للاشراف


عدد المساهمات : 260

مُساهمةموضوع: رد: كيف تؤثر في الناس وتصبح شخصية محبوبة ؟   الخميس فبراير 24, 2011 5:57 am

هايل جدا الله عليك انتا نجم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كيف تؤثر في الناس وتصبح شخصية محبوبة ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ميجا اب :: ميجا اب العام :: المنتدى المواضيع العامه الجديده-
انتقل الى: